كيف تتغلب على رائحة الفم الكريهة على السريع؟

بقلم

دكتور أحمد زكي

تختلف أسباب رائحة الفم الكريهة ولكن أثبتت الدراسات أن 80% من مسببات هذه الرائحة عائدة إلى الأطعمة أو المشروبات التى نتناولها خلال اليوم، ففي أغلب الأحيان تحتوي وجباتنا على مكوّن أو أكثر من المسبّبين للرائحة ومن أكثر هذه المكونات شيوعاً:

البصل والثوم:

يحتوى البصل والثوم على مركّبات الكبريت والتى تلتصق باللسان وتُمتصّ فى مجرى الدم وتصل إلى الرئة مما يجعل الرائحة تظهر مع النفس باستمرار.

”تختلف أسباب رائحة الفم الكريهة ولكن أثبتت الدراسات أن 80% من مسببات هذه الرائحة عائدة إلى الأطعمة أو المشروبات التى نتناولها خلال اليوم“.

الأطعمة الحارة:

مما لا شك فيه أن التوابل خاصةً الحارة منها تُعطى الطعام نكهة لذيذة وشهية، ولكن للأسف تحتوى هذه التوابل على مركّبات ذات روائح نفاذة تلتصق باللسان مما يساعد على انتشار الرائحة مع كل نفس.

اللبن والجبن:

تتغذى البكتيريا الموجودة طبيعياً على اللسان على الأحماض الأمينية الموجودة فى منتجات الألبان والجبن مما يؤدى إلى ظهور رائحة كريهة بالفم كناتج ثانوى من هضم البكتيريا لهذه الأحماض.

الأسماك والتونة المعلبة:

يهوى الكثير ممن يتبعون نظام غذائى صحى تناول الأسماك وخاصةً التونة كوجبة غذاء غير مدركين أن الأسماك تحتوى على مادة كيمائية تسمى التريمثيلامين والتى تُسبّب ظهور رائحة السمك الكريهة بالفم.

القهوة:

يساعد اللعاب على تنظيف الفم من الميكروبات ولكن الكافيين الموجود فى القهوة وبعض المشروبات المنبهة يُسبب جفاف الفم مما يجعل البكتيريا الضارة تلتصق أكثر فى الفم نتيجة لقلة اللعاب مما يؤدى إلى ظهور الرائحة الكريهة.

وطبعاً من الصعب أن نقوم بفحص مكونات الأطعمة للتأكد من خلوها من العناصر المسببة للرائحة الكريهة، وعلى الناحية الأخرى فإن الأحتفاظ بفرشاة الأسنان واستخدامها فى فى كل وقت وكل مكان نصيحة غير عملية بالمرة على الرغم من فعاليتها فى التخلص من رائحة الفم لأن معظمنا قد يجد صعوبة فى التنقل بفرشاة الأسنان والحصول على الوقت الكافى لتفريش الأسنان خارج المنزل خاصةً فى العزومات أو اجتماعات العمل وغيره من المناسبات، لذلك قمنا بجمع بعض الحيل سهلة التطبيق ومن مكونات موجودة حولنا تساعد فى التخلص من الرائحة الكريهة لبضع ساعات:

الشاى الأخضر:

يمكن تناول كوب من الشاى الأخضر بعد الوجبات لأن الشاى الأخضر يحتوى على مادة مضادة للأكسدة تسمى بالكاتشين والتى تعمل على صد البكتيريا المسببة للرائحة الكريهة.

البقدونس والنعناع:

يُستخدم البقدونس والنعناع كزينة للأطباق التي تقدم فى المطاعم ويمكن استخدامهما لاحقاً للتخلص من رائحة الفم الكريهة لما يحتويه كلاهما من زيوت طبيعية قادرة على اخفاء رائحة الفم الكريهة بعد تناول الطعام، وإذا لم يتوافر أى منهما يمكن استبدالهما بحلوى النعناع التى لها نفس التأثير والتى من السهل الاحتفاظ بها فى الحقيبة أو الجيب.

اضافة الخل أو الليمون على التونة والأسماك:

يحتوى الخل والليمون على مادة حمضية تسهّل عملية الربط بين التريمثيلامين )المادة فى السمك المسببة للرائحة الكريهة( والماء، مما يساعد فى التخلص من الرائحة الكريهة بسرعة.

الزبادى:

يحتوى الزبادى على الخمائر الطبيعية التى تعمل على عكس تأثير البكتيريا المسببة للرائحة الكريهة.

بعض أنواع الفاكهة أو الخضروات:

تقوم بعض الفاكهة والخضروات مثل التفاح والكمثرى والكرفس والجرز والخيار بزيادة انتاج اللعاب فى الفم والذي يقوم بالتخلص من البكتيريا الملتصقة باللسان عن طريق غسل الفم واللسان وشطفهما باستمرار من جزيئات الطعام المسببة للرائحة التى قد تلتصق بعد تناول الطعام، أما الفاكهة الغنية بفيتامين (C) مثل البرتقال والبطيخ والتوت فهى تقضى على البكتيريا المسببة للرائحة وتكافح أمراض اللثة التي من الممكن أن تسبب رائحة الفم الكريهة.

المكسّرات كاللوز وغيره:

تعمل الألياف الموجودة بالمكسرات كفُرَش أسنان صغيرة تقوم بتنطيف الأسنان من بقايا الطعام الملتصقة والبكيتريا أيضاً.

شرب الماء بانتظام:

المضمضة وشرب الماء بعد تناول الطعام أمر ضرورى لأن الماء يقوم بشطف الفم واللسان من أى بقايا طعام ويمنع جفاف الفم الذى يسمح بالتصاق البكتيريا الضارة.

هذه الحيل هى مجرد حل مؤقت لمشكلة الرائحة الكريهة، فمن الضرورى المواظبة على تفريش الأسنان مرتين يومياً وتنظيفها بالخيط وتنظيف اللسان أيضاً لأنه يعتبر السكن الدائم للبكتيريا المُسببة للرائحة الكريهة خاصةً ليلاً مع جفاف الفم، ويُنصح أيضاً بمتابعة طبيب الأسنان دورياً.

هل تعانى من مشاكل فى رائحة الفم؟

فى حالة استمرار رائحة الفم الكريهة حتى مع الحفاظ على العادات الصحية السليمة يجب مراجعة طبيب الأسنان فوراً لعلاج المشكلة التي قد تكون ناشئة من تسوس الاسنان أو أمراض اللثة.

احجز موعد الآن